اعلاناتالبرامج والأنشطةالشبابتعزيز القيم الديمقراطية والمدنية لدى الشباب

تنظيم محاضرة بعنوان “الديمقراطية الفلسطينية نجاحات واخفاقات”

عقدت مؤسسة “بال ثينك” للدراسات الاستراتيجية بقطاع غزة، المحاضرة الثامنة تحت عنوان “الإعلام والتثقيف الديمقراطي”، ضمن مشروع ” تعزيز القيم الديمقراطية والمدنية لدى الشباب”.

وقدم المحاضرة الكاتب والمحلل السياسي منصور أبو كريم بشارك مجموعة 20 شابة وشابة من مختلف جامعات ومحافظات القطاع.
وافتتح المحاضرة عمر شعبان مدير مؤسسة “بال ثينك” للدراسات الاستراتيجية، مرحباً بالمشاركين من الشباب والشابات وبالأستاذ منصور أبو كريم.

وتحدث شعبان عن دور مؤسسة “بال ثينك” المستقل في تعاملها مع قضايا مختلفة، مشيرا الى أن المؤسسة تسعى لتثقيف الشباب وزيادة معرفتهم وتساهم في أن تكون فلسطين على المستوى الدولي.
وأضاف، “هذا المشروع يدعم الشباب الفلسطيني ويساهم في اثراء ثقافة الديمقراطية وخاصة ما يتعلق بالانتخابات الفلسطينية.
وبدأ المحاضرة الكاتب والمحلل السياسي منصور أبو كريم بالحديث عن التجربة الديمقراطية بالحالة الفلسطينية وما هي نقاط ضعفها ونقاط قوتها.

وتابع المحاضر أبو كريم “نحن كشباب نهتم بالحالة الفلسطينية وندرسها ونحللها لنصل الى قناعات واضحة، لنتعرف على نقاط القوة وكيف نعززها وما هي نقاط الضعف وكيف نتجنبها”.
واستعرض خلال المحاضرة التجربة الفلسطينية الديمقراطية وتاريخ الانتخابات بالحالة الفلسطينية، موضحاً المراحل التي مرت بها وبداية تشكيل هوية و كينونة وطنية فلسطينية .

وناقس المحاضر مع المشاركين مفهوم الديمقراطية والانتخابات وما تعاني منه الحالة الفلسطينية، مشددا على ضرورة تعزيز حكم الشعب بكل مكونات الديمقراطية لأنه هو مصدر السلطات.
وأشار الى أن أساس الديمقراطية سيادة الشعب على نفسه وممتلكاته وموارده لافتاً الى أنه بدون ذلك تصبح الديمقراطية شكلية ولا يشعر بها المواطن.

وقال أبو كريم: “إننا كشباب وأفراد في المجتمع نحتاج الى أن يكون لدينا دافع شخصي لنعزز المشاركة بالانتخابات، دون ان نسمح لأحد ان يستغل ظروفنا وهي مهمة الجميع لتوعية الناس بأهمية الانتخابات والديمقراطية”.
وفي ختام المحاضرة تم تقسيم المشاركين الى مجموعتين واحدة تعبر عن نقاط القوة والأخرى عن نقاط الضعف بهدف استعراض الحالة الديمقراطية الفلسطينية ومعرفة اخفاقاتها ونجاحاتها.

يذكر أن مشروع ” تعزيز القيم الديمقراطية والمدنية لدى الشباب” الذي يستمر لمدة ستة أشهر، ويتضمن عشر محاضرات تثقيفية وحلقات إذاعية حول قضايا الديمقراطية والتنمية السياسية في المجتمع الفلسطيني بالإضافة لثلاث دورات تدريبية في موضوعات لها علاقة بمكافحة الفساد وتعزيز أدوات المساءلة المجتمعية والشفافية في المجتمع الفلسطيني.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *