دورة تدريبية حول المشاريع الصغيرة والمتوسطة لمجابهة الفقر

نادي الإعلام الاجتماعي وبال ثينك ينفذون لقاءات مباشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي
18 نوفمبر، 2019
عرض مسرحي بعنوان “تعالوا نتفاهم”
18 نوفمبر، 2019

دورة تدريبية حول المشاريع الصغيرة والمتوسطة لمجابهة الفقر

افتتحت اللجان الشعبية للاجئين في المخيمات الوسطى دورة تدريبية حول المشاريع الصغيرة والمتوسطة لمجابهة الفقر بتمويل من مؤسسة بال ثينك للدراسات الاستراتيجية ومؤسسة FXB France ضمن مشروع التجمع الفلسطيني من اجل نشر ثقافة اللاعنف وكانت الورشة بعنوان ” تشجيع وترسيخ مفاهيم المشاريع الصغرى والمتوسطة لمجابهة العنف المادي والمعنوي الناجم عن البطالة والفقر في أوساط الخريجين الشباب في مخيمات المحافظة الوسطى ” بمقر اللجنة الشعبية للاجئين مخيم البريج. حضره 24 خريج وخريجة من كافة انحاء المحافظة بحضور السيد عمر شعبان مدير مؤسسة بال ثينك ونخبة من الشخصيات الهامة والقيادات المجتمعية.

افتتح اللقاء التدريبي بكلمة من السيد عادل منصور نقل بها تحيات السيد احمد أبو هولي، رئيس دائرة شؤون اللاجئين بالمنظمة للمشاركين بالدورة متمنياً لهم التوفيق في دورتهم، واشاد منصور بالخريجين الملتحقين بالدورة لحسن الاختيار أملاً منهم ان تنعكس هذه الدورة على أدائهم في اللجان الشعبية ليستفيد منها زملائهم، كما وجه تحياته لمؤسسة بال ثينك ممثلة بالسيد عمر شعبان وشكره للجنة الشعبية بالبريج على حسن الضيافة والاستقبال.

من جانبه رحب السيد عمر شعبان مدير مؤسسة بال ثينك بالخريجين والخريجات وشدد على استعداد المؤسسة لخدمة أبنائنا الخريجين مرحباً بالتعاون الذي تم في هذه الدورة التي بدأت في المحافظة والوسطى وستشمل كافة مخيمات القطاع ، مؤكدا على ضرورة تكاثف الجهود نحو التقليل من العنف بكافة أشكاله في المجتمع الفلسطيني ، وضرورة التمسك بالبدائل السلمية للخروج من الأزمات الحالية.

 وأشار السيد حسن جبريل رئيس اللجنة الشعبية بالبريج الى ان الدورة التدريبية التي استضافتها اللجنة تأتي ضمن عدة دورات تدريبية كانت قد نفذتها اللجنة الشعبية بالبريج في وقت سابق من العام الحالي والتي تهدف الى رفع وتطوير قدرات الطلاب والخريجين من كلا الجنسين وفتح افاق واليات عمل أوسع امام هذه الشريحة موجهاً شكره لمؤسسة بال ثينك على دورها مؤكداً استمرار اللجنة الشعبية بالبريج العمل على برامج تدريبية، تستهدف كافة فئات وقطاعات المجتمع المحلي.

هذا وقد أوضح خبير التدريب السيد ايمن الديراوي عن اهداف الدورة التدريبية وهي ابتكار وريادة المشاريع الصغرى والمتوسطة وتحفيز الأفكار الريادية والإبداعية، وصياغة مقترحات المشاريع الصغيرة والمتوسطة وعمل دراسة الجدوى للمشاريع المقترحة، وتوجيه الشباب نحو ايجاد حلول لمشكلة البطالة بدلا عن التوجه للعنف الذي لا يعود الا بالخسائر المادية والمعنوية على كل الفئات في المجتمع الفلسطيني.

هذا وقد افتتحت اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم الشاطئ مجموعة تدريبية أخرى وذلك بحضور رئيس اللجنة السيد / عاطف أبو حمادة والسيد زياد صيدم ومدير مخيمات الشمال السيد ماجد الطهراوي وبحضور عدد من اعضاء الهيئة الادارية بدعم من مؤسسة بال ثنك التي حضر عنها الاستاذة سالي السماك. وقد رحب السيد احمد القوقا، المدير الإداري للجنة بالحضور والمشاركين بالدورة مؤكداً على أهمية هذه الدورات لدعم الشباب الفلسطيني.كما وافتتحت اللجنة الشعبية للاجئين برفح ورشة تدريبية موازية في المدينة في سياق سعي المؤسسة واللجان الشعبية لتقديم الخدمات في كافة مناطق اللجوء في قطاع غزة. كما دعا جميع مؤسسات المجتمع المدني للتعاون من اجل نشر ثقافة اللاعنف والسلم المجتمعي ، والتركيز على فئة الشباب كأداة تغيير نحو الافضل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *