المركز العربي ناشط يختتم مبادرة “AOA لا للعنف”

غزة: جمعية الخريجات الجامعيات تختتم مبادرة ‘كفى’
18 نوفمبر، 2019
مبادرة “خصل الأمل”
20 نوفمبر، 2019

المركز العربي ناشط يختتم مبادرة “AOA لا للعنف”

اختتمت جمعية المركز العربي ناشط بالتعاون مع مؤسسة بال ثينك للدراسات الإستراتيجية ، مبادرة بعنوان AOA لا للعنف، وذلك ضمن مشروع “التجمع الفلسطيني من أجل ثقافة اللاعنف”.

وركزت المبادرة على تكوين نواة شبابية من الناشطين ونقلها للقاعدة المجتمعية بعد تمكين هذه النواة معرفيا وسلوكيا لتبنى ممارسات سلمية للحد من العنف وتعزيز المصالحة المجتمعية.

افتتح اللقاء ريم رضوان مديرة المركز العربي ناشط مؤكدة أن منهجية AOA التي أطلقها المركز العربي ناشط كإحدى أساليب التنشيط البنائية في أوساط الشباب الفلسطيني الذي يعيش الصراع والاقتتال الداخلي من عدة سنوات سابقة حتى الى الآن،مشيرة بأن قضية الحد من العنف وتعزيز السلم الأهلي من أدوات التنمية المستدامة رغم الحالة الفلسطينية الراهنة والتي تشهد التغيرات المتسارعة في الحالة السياسية والاجتماعية والاقتصادية ، والأجدر وصفها بالحالة المتردية حسب القراءات الحقوقية.

وقال عمر شعبان مدير مؤسسة بال ثينك بأن هذا المشروع يركز على فلسفة وثقافة اللاعنف،وتعزيز لغة الحوار بين مؤسسات المجتمع المدني من خلال العمل المشترك خاصة في أوساط الشباب والتشبيك لإحداث تغيير حقيقي وللسعي من أجل تحقيق المصالحة الوطنية.

بدوره أشار عدنان الوحيدي مدير جمعية أرض الإنسان الخيرية الى ضرورة تطوير الفكرة ونقلها إلى أبعاد أخرى، منوها الى أن العمل المتداخل والمشترك بين المؤسسات يعزز من الحد من العنف ونشر ثقافة السلم والتسامح.

وأفادت رضا صهيون منسقة المبادرة بأن المبادرة تعتبر مبادرة نوعية اعتمدت على المساهمة المجتمعية والتي انعكست في الجهد التطوعي والمساهمات العينية الأخرى بغرض تفعيل دور الناشطين الشباب من كلا الجنسين للحد من العنف المجتمعي.

وقالت بأن المبادرة أخذت الشكل العنقودي حيث انطلقت من النواة الشبابية حتى القاعدة المجتمعية حيث تم التواصل مع مؤسسات شمال قطاع غزة والاتفاق على تسهيل التواصل مع الفئة المستهدفة وترشيح ناشطين من كلا الجنسين، وتم تشكيل نواة شبابية شاركت في تدريب مكثف على المنهجية وبدورهم قاموا بنقل ذات المنهجية لمؤسساتهم ومن ثم تشكلت نواة من اليافعين من كلا الجنسين وتم تدريبهم بواسطة الناشطين لتنفيذ الأنشطة.

وأضافت بأن هذه المنهجية AOA اعتمدت على تبادل المعارف والمهارات لدى المشاركين/ات من خلال التمارين الهادفة خارج الجدران كفضاء تعلمي.

وخلال اللقاء الختامي عرض المشاركون مخرجات المبادرة والأنشطة التي نفذها الناشطون مع اليافعين من خلال فيديو قصير واستعرضوا تجاربهم وتوصياتهم خلال فترة عملهم في تنشيط اليافعين.

وفي نهاية اللقاء تم تكريم الناشطين والناشطات وتوزيع شهادات شكر للمؤسسات الشريكة من شمال قطاع غزة (بيت لاهيا) وهم: جمعية غزة التعاونية، جمعية النهضة للتطوير والتنمية، جمعية سما شباب، جمعية التنمية الريفية لمربي الدواجن، جمعية بنت الريف الاستهلاكية التعاونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *