مقالات و آراء

خبير اقتصادي: أعضاء بالرباعية يفكرون جديًا بالانسحاب منها

RUSSIA-US-EU-MIDEAST-DIPLOMACY-QUARTET

ميديا 24 / غزة / قال مدير مؤسسة “بال ثينك” للدراسات الاستراتيجية الخبير الاقتصادي عمر شعبان، إن لديه معلومات خاصة جدًا تشير إلى أن بعض أعضاء الرباعية الدولية يفكرون جديا بالانسحاب من عضويتها.

وذكر شعبان على صحفته على “فيس بوك” إن ذلك يأتي احتجاجا على التجاهل والتفرد وعدم قانونيتها، موضحا أنه في حال حدث ذلك- وهو غير مستبعد- فهذا يعني نهايتها.

ولفت إلى أن الرباعية تشهد نقاشًا جديًا بين أعضائها الأربعة بسبب عدم فاعليتها وعدم توافقها مع القانون الدولي، وتفرد (مبعوث اللجنة لعملية السلام في الشرق الأوسط) توني بلير في إدارتها”.

ونبه شعبان إلى أن روسيا التي تكن فاعلة في الرباعية تعود من جديد، مبينا أن اجتماعًا عقد قبل ثلاثة أيام في القدس المحتلة حول هذا الموضوع.

وتضم اللجنة الرباعية التي أنشئت في مدريد عام 2002 نتيجة لتصاعد الصراع في الشرق الأوسط كلا من روسيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.

وأعلن بلير موافقته على تمثيل موفد اللجنة الرباعية إلى الشرق الأوسط في 27 يونيو 2007، حيث أعلن في نفس اليوم استقالته عن رئاسة الوزراء وعضوية البرلمان في بريطانيا، وجاءت موافقته بعد اعتراضات أولية من روسيا.

واعتبر شعبان أن نهاية الرباعية يصب في صالح الموقف الفلسطيني الذي تضرر كثيرًا بضغوطات الرباعية وصمتها أمام السياسات الإسرائيلية.

وبين أن الرباعية بقيادة بلير كانت ومازالت سيفًا مسلطًا على السلطة الفلسطينية والمصالحة الوطنية (الفلسطينية)، ولم يكن لها أي دور تجاه الحصار على غزة والمأساة الانسانية الناتجة عنه.

وأشار شعبان إلى أن الرباعية لم تفعل شيئًا في المناطق المصنفة “ج” وفي القدس المحتلة.

وأوضح أن بلير يعمل مستشارًا لعدد من الشركات الدولية ولحكومة الكويت حيث يتقاضى ملايين الدولارات وقد ترك إدارة الرباعية لطاقم مستشارين أجانب يتصرفون باستعلائية استعمارية مقيتة مع السلطة الفلسطينية والمجتمع الفلسطيني بشكل عام.

ولفت إلى أن خطة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الاقتصادية تم وضعها من قبل خبراء أجانب في الرباعية دون أي تشاور مع السلطة الفلسطينية أو المجتمع الفلسطيني حيث كتب عليها “ليست للتوزيع”.

وختم شعبان قائلاً “يجب أن ترحل فورًا الرباعية, ويتم مقاطعتها كي يتوحد الفلسطينيون”.

وشعبان هو مؤسّس ومدير “مؤسسة بال ثينك للدراسات الاستراتيجية”، وهو باحث مستقل ومحلل مختص بالشؤون الفلسطينية والصراع العربي- الإسرائيلي ويكتب عن التطورات في فلسطين والعالم العربي.

ويشارك في مؤتمرات حول الشؤون السياسية والاقتصادية في الشرق الأوسط والتعاون الأورومتوسطي، ويحمل شهادة ماجستير في ريادة الأعمال من جامعة ستيرلنغ في اسكتلندا.

المصدر: http://www.media24.ps/ViewDetails-11817

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى