الشبابتدريبات ومحاضرات

افتتاح تدريب “مهارات حل النزاعات وبناء السلم المجتمعي”

افتتحت “بال ثينك للدراسات الاستراتيجية” برنامجاً تدريبياً بعنوان “مهارات حل النزاعات وبناء السلم المجتمعي”، وذلك ضمن مشروع “منتدى الشباب للسياسة والتنمية”، الممول من الصندوق الوطني للديمقراطية (NED)، والذي يهدف لبناء قدرات الشباب الفلسطيني الناشئ على التفكير الاستراتيجي والعمل المجتمعي، بمشاركة 25 متدرب/ة، تم اختيارهم بناء على كفاءاتهم.

وافتتح اللقاء المدرب محمود عبد الهادي بالترحيب بالحضور، مشيراً إلى أهمية نشر ثقافة اللاعنف والتعايش السلمي بين الشباب الفلسطيني خاصة في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة القائمة.

وقال “الكنز الحقيقي هو الشباب، وبال ثينك تقدم برامج تدريبية تتناسب مع احتياجات الشباب والمجتمع، وتركز على المتدربين بعد التدريب، وتتعامل معهم كوكلاء للتغيير في المجتمع، وهذا يترك أثاراً مجتمعية حقيقية”.

وتناول اليوم الأول للتدريب مفهوم النزاعات ومراحل تطورها، والأطر الشائعة للتعامل معها. كما نفذ المتدربون عدة أنشطة جماعية لتنمية روح العمل ضمن فريق، ولتعزيز روح التعاون بينهم.

هذا وأعرب المتدربون عن امتنانهم لـ “بال ثينك” لأهمية التدريب، إذ قالت المتدربة هبة العبادلة (26عام) وهي صحفية “هذا التدريب مهم جداً، لأن المجتمع يتطور باستمرار، والنزاعات أيضا تتطور. النزاعات تبدأ معنا من البيت بين أفراد العائلة وصولاً إلى النزاع الكبير وهو الانقسام الفلسطيني. وعلينا كشباب أن نتقبل الآخر ونتعايش سلمياً مع بعضنا البعض”.

وأضافت “كالعادة، مشاريع بال ثينك هامة جداً، لأن هناك انتقائية للمدربين، ويتم التركيز على المتدربين بعد التدريب”.

من جهته، قال صلاح الرزي (20عام) وهو طالب قانون “إن هذا التدريب مهم جداً لأنه يشكل البنية الأساسية لأي شخص يريد أن يكون ناشطاً مجتمعياً. أنا كمواطن فلسطيني أؤمن بالسلام، أعيش في منطقة مليئة بالصراعات والنزاعات، لذلك، علينا أن نفهم طبيعة الصراعات المجتمعية لنعرف كيف نتعامل معها”.

يذكر أن مشروع “منتدى الشباب للسياسية والتنمية” سيمتد لشهر أبريل 2020، ويحتوي على محاضرات متنوعة في القانون الفلسطيني والديمقراطية. ويضم أيضا عدة برامج تدريبية متنوعة، مثل: مهارات القيادة والتواصل، وبناء الهوية الرقمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وحل الصراعات وكتابة الأوراق البحثية وغيرها. وتهدف “بال ثينك” من خلال المشروع إلى تنمية معارف الشباب الفلسطيني ونشر ثقافة اللاعنف والتعايش بينهم.

اظهر المزيد
?>